0

قطاع الطيران

يمنح الموقع الاستراتيجي لمملكة البحرين والبروتوكولات القطاعية المملكة ميزة تنافسية فريدة بين الدول المجاورة. تحتل البحرين موقعًا مثاليًا لتسهيل حركة الشحن، واستقطاب المزيد من المسافرين وخلق بيئة أعمال مواتية للصناعة.

تعزيز بيئة الأعمال

كجزء من الرؤية الاقتصادية للمملكة 2030، برزت البحرين كوجهة صديقة للأعمال التجارية، وجذب المستثمرين من خلال تعزيز الظروف التجارية المثلى وخلق بيئة أعمال مثالية من شأنها تمكين الشركات.

تعزيز الاتصال

لقد أنشأنا قنوات الاتصال الخاصة بنا على الصعيد العالمي من خلال توسيع بنيتنا التحتية وتنفيذ التطورات التكنولوجية الجديدة لرفع مكانة البحرين العالمية. تفتح قنوات الاتصال هذه إمكانيات مختلفة للمستفيدين لدينا، مما يسمح لهم بالاستفادة من خدماتنا اللوجستية بطريقة مريحة.

سياسات التأشيرات المرنة والحرة

تشتهر مملكة البحرين بكرم الضيافة والود. تتمثل هذه المشاعر بوضوح من خلال سياسات وأنظمة المملكة للزوار ومصادر القوى العاملة من الخارج. ما مجموعه 67 دولة مؤهلة للحصول على تأشيرة لمدة شهر واحد عند الوصول إلى المملكة، مع خيار تمديد التأشيرة لمدة 3 أشهر. كما أن مواطني أكثر من 116 دولة مؤهلون للتقدم بطلب للحصول على تأشيرة إلكترونية.

السوق الدولية – تحليل عالي المستوى

باستخدام نماذج بوينج، جُهز سوق خدمات الطيران التجاري لتقييم أسطول شركات الطيران العالمي. وكشفت الاحصاءات عن تقدير للنمو السنوي المتوقع لمدة 20 عاما. ومن المتوقع أن تزداد حركة المسافرين بنسبة 4.7٪، وحركة الشحن بنسبة 4.2٪، وأسطول شركات الطيران العالمية بنسبة 3.5٪.

وتتوقع البيانات التي جُمعت بوضوح أن صناعة الطيران العالمية من المقرر أن تتوسع في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك النمو المطرد في الشرق الأوسط، والمملكة مستعدة استراتيجيًا لتلبية هذه الطلبات المتزايدة.

تمتلك العديد من شركات الطيران الكبرى في العالم أساطيل في جميع أنحاء المنطقة، وتدرك أهمية تحسين خدمات المناولة الأرضية والارتقاء بها، وتوظيف القوى العاملة الموهوبة والماهرة، واعتماد الحلول التكنولوجية، ودعم الصيانة والإصلاح والتجديد MRO وسلسلة التوريد القوية، لتقديم خدمات تتوافق مع معايير الجودة الدولية.

* المصدر: تحليل سوق الخدمات 2018-2037، بوينج للخدمات العالمية، الولايات المتحدة الأمريكية، 2018